ما الســـر وراء إغــــراق «الهنـــدوس» للتماثيــل في المـــاء؟

  2018-09-24 09:14      620 عدد المشاهدات        تعلیق
اغراق تمثال غانيش في النهر

اختتم الهندوس، امس احتفالاتهم بتكريم ميلاد «غانيش تشاتورثي»، الذي يلقب في العقيدة الهندوسية بإله الحكمة، وبدأ المهرجان قبل عشرة أيام في الثالث عشر من سبتمبر الجاري.
وتعد مومباي، هي قبلة لآلاف الهندوس، للاحتفال بميلاد غانيش، حيث يعتقدون أنه إله الحكمة والحظ والتوفيق، حيث تكون المجسمات على شكل شكل يمزج بين جسد إنسان متعدد الأذرع، ورأس فيل يُزين بتاج مذهب، ويعتقد الهندوس بأن «غانيش تشاتورثي» يزيل عقبات الحياة بخرطومه.
ويكون تكريم غانيش بتمثال من الطين، وتقوم العائلات الهندوسية بتزيين المنازل بالزهور والأساور التقليدية الملونة، مع تقديم الحلوى الهندية التراثية، وبنهاية الاحتفال يتم حمل تمثال غانيش، وغمره في المياه في البحر، وذلك إيماناً أنه بتحلله في الماء سيجلب لهم الحكمة، والمعرفة، والحظ الجيد.
ويشهد المهرجان رواجاً سياحياً واقتصاديا كبيراً، حيث تنظم العروض الفنية والمسرحية والأنشطة الاجتماعية طوال أيام الاحتفال.

وكالات

المزيد

أحدث أخبار

آراء و مواقف

معرض الصور

حالة الطقس

الأكثر قراءة